الجمعة , سبتمبر 22 2017
الرئيسية / مصر / منوعات / القرضاوي:نحن الآن في كرب.. الجنزوري من النظام البائد.. فلماذا لم يختر العسكري البرادعي أو أبوالفتوح؟

القرضاوي:نحن الآن في كرب.. الجنزوري من النظام البائد.. فلماذا لم يختر العسكري البرادعي أو أبوالفتوح؟

قال الدكتور يوسف القرضاوى، رئيس الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين، إن على المجلس العسكرى أن يعلم أنه جزء من مصر وليس كل مصر ولا يحكم مصر.. مؤكدًا أن المجلس العسكرى فى بادئ الثورة كان يحب الشعب المصرى ويؤيده، أما الآن فقد تغير تماما وكأن هناك أحد وسوس له.

وأضاف القرضاوي خلال حواره المسجل مع قناة دريم في برنامج “العاشرة مساء” أمس السبت أن مصر فى ثورة، وبعض الأشخاص لا يفهمون معنى الثورة ويوجهونها توجيها آخر ويعبثون بمقدساتها، رغم أنها ثورة علمت الأشخاص جميعا كيف يكون الصبر والتضحية. مشيرا إلى أن كل أبناء مصر لهم حق فى مصر أيا كانت ديانتهم أو شكلهم. إنه عنده أمل كبير في مصر وأبنائها، وأن هذا الشعب قادر على إتمام الثورة.

وأكد أن الاعتصام والمظاهرات لا يجب أن تكون مانعا للمصريين من الإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات البرمانية القادمة حتى ينتهى دور المجلس العسكرى المؤقت، مشيرا إلى أن الإسلام يوجب على كل مصرى أن يذهب وينتخب ويصوت، فالإسلام يوجب علينا أن نشهد لمن يصلح فى الانتخابات، وعلى المصرى أن ينتخب من هو أفضل، فالانتخاب فرض، وإذا امتنع الناس على التصويت فقد تضيع البلد.

وتعجب القرضاوي من المجلس العسكري لاختياره لكمال الجنزوري. مؤكدا أنه يحترم الجنزوري ولكنه اعتبره من النظام البائد وكان في الحزب الوطني. وقال: عادة لا يوجد شخص يجمع عليه الناس جميعا، بل يجب أن نرى الأغلبية ماذا تريد سواء كان محمد البرادعي أو غيره، ولا نفرض شخصا بعينه على الناس، موضحًا أن المصريين يجمعون على الدكتور محمد البرادعي والدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، فلماذا لا يختارون بينهما.

وفي نهاية حديثه قال الشيخ يوسف القرضاوي، إن الكرب يستجاب فيه الدعاء، ونحن الآن في كربة. داعيا الله أن يفرج الكربة عن بلادنا.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *